المصدر:
دبي - الإمارات اليوم
التاريخ: 29 يوليو 2019
يحتفل مركز محمد بن راشد للفضاء، اليوم، بذكرى مرور 10 سنوات على انطلاق القمر الاصطناعي «دبي سات 1»، الذي يعد نواة قطاع الصناعات الفضائية في دولة الإمارات، حيث إنه قمر اصطناعي للاستشعار عن بعد، تم تصنيعه في كوريا الجنوبية، وشارك في بنائه المهندسون الإماراتيون بنسبة 30%.

خلال 10 سنوات التقط وأرسل عدداً كبيراً من الصور الفضائية عالية الدقة إلى المحطة الأرضية في مركز محمد بن راشد للفضاء.

شكلت الصور الفضائية التي قدّمها «دبي سات 1» أداة مهمة في مساعدة دولة الإمارات على التخطيط العمراني، وتطوير البنية التحتية، ودعم مشروعات عمرانية كبرى.

تحميل تطبيق الجوال

تابعونا على

روابط سريعة

أسواق الأسهم

إعلانات شركات النقل

الإشتراك بالنشرة الإخبارية ليصلك الجديد